للإعلان راسلونا عبر info@animetherapy.net

فيلم الرسوم المتحركة الإماراتي Catsaway المتأثر بالأنمي الياباني قيد الإنتاج

يروي فيلم “Catsaway” (وهو فيلم أنمي طويل للمخرج الإماراتي فاضل سعيد المهيري) قصة مجموعة من القطط الضالة التي تحاول تكوين منزل في عاصمة الإمارات العربية المتحدة أبو ظبي، حيث تنمو المدينة من حولهم خلال التسعينيات. ويتميز الفيلم بالرسوم المتحركة التقليدية المرسومة باليد بدلاً من الصور التي تم إنشاؤها عن طريق الكمبيوتر مما يجعل مرئيات الفيلم تبدو كلاسيكية.

 

 

و قال مخرج الفيلم المهيري: “بدأت فكرة “Catsaway” كبرنامج تلفزيوني رائد مع قطّة شوارع وشخصية فتى بشري. بعد إدراك تحديات الحصول على قطة أمام الكاميرا “الواقع ضد الخيال الرقمي”اخترت سرد قصة قط الشارع. إن الفكرة الرئيسية هي أن أحكي قصة طفولتي في مدينتنا الحبيبة أبو ظبي، من خلال عيون قطط الشوارع. حيث تدور أحداث الفيلم في أوائل عام 2000 ويضم معالم قديمة محبوبة جداً للمدينة مثل نافورة البركان والسوق القديم، والتي اختفت مع تطور المدينة، والفيلم سيكون مغامرة مثيرة مليئة بالمفاجآت التي تنتظر القطط في الأماكن الأقل احتمالا”

 

وتابع مخرج الفيلم أن مصدر إلهامه لفيلم “Catsaway” يأتي من حبه للأنمي الياباني.
وقال أيضاً: إن رسوم الرسوم المتحركة التي شاهدتها عندما كنت طفلاً كانت نوعاً حيوياً من الترفيه ومحفزاً خالصاً لخيالنا.
وأضاف: إن مسلسل الأنمي المفضل لدي في ذلك اليوم هو “Takarajima (Treasure Island)” و كذلك فيلم”Conan the Future Boy”.

 

 

وقال المهيري أنه وجد أن إخلاص الثقافة اليابانية لهويتهم وثقافتهم وتقاليدهم وتاريخهم ملهماً للغاية. وفي حديثه عن التحديات التي واجهتها عملية إنتاج الفيلم، قال المهيري: إن إقفال فكرة الفيلم كان التحدي الأول. ثم جاء التحدي الثاني، وهو بيع القصة لرفع الميزانية لإنتاج الرسوم المتحركة. ثالثاً، إيجاد الاستوديو المناسب لتنفيذ أسلوب الرسوم المتحركة التقليدي مع تغيير في الطريقة التي تخيلتها.

 

بدأت “Catsaway” رسمياً مرحلة ما قبل الإنتاج في أوائل العام الماضي وهي الآن في مرحلة الإنتاج. وأضاف المهيري أن القصة ستشع بحنين يثلج القلوب بأسلوب الرسوم المتحركة التقليدي. وأن ردود الفعل على الفيلم كانت رائعة حتى الآن وكان الجميع يتوقع إصدار الأنمي. وأعرب المهيري عن أمله في أن يستمتع المشاهدون بالفيلم في مناطق خارج الشرق الأوسط وأن يظهر أن الإمارات العربية المتحدة لديها إبداع قوي وموهبة في الرسوم المتحركة.

 

 

‏يبرز من خلال هذا الإنتاج مواهب مجموعة من مؤدي الأصوات الإماراتيين ومن بلدان أخرى في الشرق الأوسط الذين يمثلون التنوع الذي يحظى به مجتمع العاصمة الإماراتية. حيث يحتفي الفيلم بالتعددية الثقافية، من مؤديين الأصوات من الإمارات و السودان والعراق ولبنان و المملكة العربية السعودية ومصر، الذين يمثلون اللهجات المتنوعة في العالم العربي، ويقترن الفيلم بالمقاطع الصوتية والموسيقية الرائعة التي كُتبت وأُلّفت في ‎أبوظبي على أيدي موسيقيين إماراتيين موهوبين.

 

و‏اختارت “Tent Pictures Productions”عدداً من المتدربين بدوام كامل لاكتساب المهارات اللازمة لإنتاج أفلام الأنمي. وكانت عملية الإنتاج للفيلم قد انطلقت في وقت سابق من هذا العام، ويتم الآن تجميع الصور المرسومة يدوياً وتسجيل الصوت باستوديوهات الإنتاج في “twofour54” وهي منطقة صانعي الإعلام بأبوظبي.

 

 

يتم إنتاج “Catsaway” من قبل Tent Pictures” Productions” بالتعاون مع “Juice Studios” في بولندا، كما تم الإعلان عن انضمام الشركة الإماراتية Image Nation إلى الإنتاج أيضاً. وبعد أكثر من عام من العمل في مرحلة ما قبل الإنتاج، يتم الآن تجميع إطارات الفيلم المرسوم يدوياً تحت العين الإبداعية للمهيري، الذي سبق له وأن أخرج أيضاً فيلم (عبود قنديشان) الذي تم ترشيحه لجائزة المهر الإماراتي لعام 2014 في مهرجان دبي الدولي. ومهرجان السينما (DIFF).

 

 

تأسست “Tent Pictures” من قبل المهيري وشركاه محمد نعمان ومحمد جواد في “twofour54” في عام 2013. وقد قامت بالعديد من الأعمال، وكان “Catsaway” أحدث مشاريعها. من المقرر إطلاق فيلم “Catsaway” في عام 2022.

 

 

كما يعمل المهيري على مشروع مستقبلي حول “futuristic novel”. ففي المستقبل البعيد عندما يتدهور المجتمع في شبه الجزيرة العربية ويفسد، ينتشر وباء عظيم على الأرض، حيث نتبع سيدة شابة مستقلة عنيدة وذكية، وهي زبال الصحراء. تتمرد للبحث عن الأسرار التي من شأنها أن تؤدي إلى اكتشاف لغز مقدس تحميه طائفة سرية لآلاف السنين.

عن Erwen

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عملاقة البث Netflix تطلب مسلسل أنمي عن الروبوتات الآلية بعلامة BotBots التجارية

طلبت “Netflix” سلسلة رسوم متحركة من 20 حلقة. وهو أنمي “Transformers: BotBots Toy line” من ...