للإعلان راسلونا عبر info@animetherapy.net

المؤلفة ماساكو واتانابي ذات 91 عاماً تؤكد أنّ العمر مجرّد رقم لا يجرّد المرء من شغفه

بدأت الفنانة القديرة ماساكو واتانابي مشوراها بعالم المانغا عام 1952، وذلك بعد أن تأثرت بمؤلفات عراب المانجا الفنان الراحل أوسامو تيزوكا فكان Suama-chan أول أعمالها التي تكفّلت دار نشر Wakagi Shobou بنشره.

وبعد مضيّ سنواتٍ تراكم فيها فنّها حتى تجاوز عدد أعمالها المئة، هذا وقد تراوحت أعمال الفنانة ذات 91 رييعاً بين تصنيف الشوجو والجوسي والرعب والغموض وفي عام 1971 نال عملها Glass no Shiro على جائزة شوغاكوكان للمانغا في دورتها الـ16، فضلًا عن كونها أوّل مانغاكا أنثى تحصل على وسام الشمس المشرقة في عام 2006، وهو وسامٌ يُعطى الوسام لمن قاموا بإنجازات بارزة في العلاقات الدولية، أو نشر الثقافة اليابانية، أو الإسهام في تقدم مجالاتها، أو المساهمة في تحسين المعيشة العامة، والمحافظة على البيئة. هذا ونال عملها Hitori Matsuri على مسلسلٍ حيٍّ عام 1985، فضلًا عن نيلها  جائزة وزارة التعليم والثقافة والرياضة والعلوم والتقنية في حدث Japan Cartoonists Association Award في دورتها الـ31 عام 2002، الجدير بالذكر أنّ ماساكو هي رئيسة تكتّل Japan Cartoonists Association.

ومع كبر سنها ودخولها عقدها العاشر، لم تتوقف ماساكو بعد مؤكدةً أنّ ما العمر إلّا محض رقم لن يعيق شغفها، إذ بدأت العمل على مانغا جديدة تحمل عنوان Himegoto وبدأ نشرها في هذا الشهر على تطبيق Manga Mee التابع لشركة شويشا. كما علّقت ماساكو على هذه المناسبة شاكرةً معجبيها: “سنوات أمضيتُها كان فيها الصعب والسهل ولكن لم أخل مرّةً أنّ رسم المانغا أمر شاق، بل لديّ العديد من القصص في دفتري أودّ رسمها، فلا متعةً تضاهي متعة تأليف عملك، والمانغا كانت وما زالت مصدر سعادة في حياتي.”

تدور قصّة مانغا الفنانة ماساكو الجديدة عن الزوجة السعيدة مايا والتي تعيش في شقّة بحيّ شيروكانيداي بطوكيو، إلّا إنّ حياتها ستتغيّر تمامًا بعد لقائها بزميلها أيّام الثانوية إتوكو والذي يصغرها سنًا وأفقدها الوعي.

وصرحت وتانابي إنّها تمكنت من إنهاء العمل على مانغا Himegoto دون متاعبٍ بفضل مساعديها.

المصدر

عن إسلام بوزريدة

طالب بكليّة الطب العام، محبّ للأنمي والمانغا
x

‎قد يُعجبك أيضاً

مسابقة قلمٌ ذو حدّين

أهلاً وسهلاً بكم متابعي أنمي ثيرابي الأعزاء، بداية نشكر لكم حماسكم واقدامكم على خوض التحدي، ...