للإعلان راسلونا عبر info@animetherapy.net

#مراجعة_ثيرابي: One Piece World Seeker

تبدأ القصة في Jail Island (جزيرة السجن) حيث تبدأ أحداث مغامرة لعبة One Piece:World Seeker.

معلومات اللعبة

 

منصات اللعبة:
1. Ps4
2. Xbox One
3. PC

المطور: Ganbarion

الناشر: Bandai Namco Entertainment

النوع: مغامرة – قتال.

نمط اللعب

 

طُورت اللعبة بمنظور الشخص الثالث وبإمكان اللاعبين التجول في العالم المفتوح وإكتشاف أماكن عديدة. بالنسبه إلى نمط القتال يعتبر مكرراً والقضاء على الأعداء سهل مما يجعل خوض مراحل اللعبة مملاً بعض الشيء. يوجد نمطان في اللعبة الأول نمط القصة والثاني نمط القتال الحر مع ملاحظة أن النمط الثاني لا يحتوي على إمكانية اللعب أونلاين أو حتى تشمل إمكانية اللعب بعدة شخصيات. نوع اللعبة قتالي ولكن بتقنيات أجدها ضعيفه جداً و كان من الممكن تحسين تلك التقنيات وإضافة تقنيات كثيره للهجوم والدفاع عوضاً عن ضغط زر واحد للهجوم، أيضاً هنالك تقنية التسلل التي لم تعجبني أبداً، لماذا أقوم بالتسلل ولدي القدرة على هزيمة الاعداء بسهولة! وأما من ناحية الرسوم فعتبر أفضل مافي اللعبة.

الشخصيات

 

ستجد الشخصيات الرئيسة لطاقم قراصنة قبعة القش ومنهم نامي، ولوفي، وسانجي، وتشوبر، وتوني. يمكن للّاعب تغيير زي شخصية لوفي وتقوية عناصره القتالية. يمكن للّاعب اللعب بشخصية واحدة فقط وهي لوفي ومن المؤسف عدم إستغلال الشخصيات الأخرى في اللعب، وهي تعتبر شخصياتاً رئيسية في الأنمي. تحولت الشخصيات الرئيسية مثل نامي إلى شخصيات ثانويه لا يستطع اللاعب اللعب بها فهي تقوم فقط بمحادثة لوفي أو تقوم بعض الشخصيات ببيع معدات معينة. حبكة ون بيس المعقدة وتعدد شخصياته كان بالامكان إستثمارها وصنع لعبة تحتوي على شخصيات يمكن اللعب بها وتحسين قدراتها وجعلها تخوض قتالات معقدة.

الأصوات/الموسيقى

 

من ناحية الأصوات هي نفسها الموجودة في الأنمي ولكن مع ذلك الشخصيات لا تتحدث إلا بكلمات وجمل بسيطة جداً. ولاحظت أيضاً بأن الموسيقى ليست موجودة لتعزيز جو اللعبة على سبيل المثال أثناء تجول لوفي لأداء أي مهمة تأتي موسيقى عشوائية وتنقطع وتأتي فجأه بنغمات مختلفة عند قتال لوفي للأعداء.

الخلاصة

 

إذا كنت من معجبي ون بيس ستخوض تجربة ممتعة أثناء اللعب. ولكن حتى و‘ن كانت موجهة للمعجبين تمنيت لو قام المطورون بتحسين اللعبة أكثر وذلك عن طريق تحسين تقنيات القتال الخاصة بالشخصية في نمط القصة لأن اللعبة لا ترتقي إلى مستوى الأماكن الموجودة في ون بيس ولا القوى التي تمتلكها الشخصيات. نعم المشاهد الموجودة في اللعبة ساعدتني في فهم الشخصيات والقصة بشكل مبسط ولكن بطء أحداث القصة وكثرة القتالات الجانبية وسهولة القضاء على الاعداء جعلتني أشعر بالإحباط.

رأيي الشخصي

 

أصف اللعبة بكلمة “مملة” لأنها ليست بمستوى قصة ون بيس، أيضاً توجود عناصر سلبية كثيرة فيها وأعتقد بأن المستهدفين لشراءها كانو معجبي ون بيس فقط.

بالنسبة لمشاهدي الأنمي قد يعجبهم اللعب بشخصية لوفي ومحادثة الشخصيات الأخرى وتجربة التجول في العالم المفتوح ولكن إذا أردت شرائها من أجل القصة فتطور الأحداث فيها بطيء جداً.

أما بخصوص الذين يفكرون بشرائها للمرة الأولى ستكون مجرد تجربة لعبة مملة في عالم مفتوح والذي لم يتم إستخدام جميع إمكانياته. كان بإمكان المطورين إستخدام كامل إمكانية العالم المفتوح من حيث إضافة شخصيات NPC أكثر وتطوير تواصلها مع شخصية اللاعب والتجول بحرية أكبر في المباني وبخصوص هذا الأمر، لماذا يوجود يوجد مباني أبوابها مفتوحة لا أستطيع دخولها ويوجد بها شخصيات جامدة لأستطيع التكلم معها!

عن Raghad

x

‎قد يُعجبك أيضاً

جوائز أنمي ثيرابي لأفضل أنميات 2018

في كل سنة تنتج اليابان كمّاً هائلاً من الأنميات المتلفزة وبعض الأفلام. في هذا السيل ...