للإعلان راسلونا عبر info@animetherapy.net

هياو ميازاكي يعمل على إخراج فليمه القادم دون تحديد موعد إنتهائه

 

نشرت المجلة الأدبية Bungei Shunjū في عددها الصادر شهر أبريل مقالة من كتابة السيد توشيو سوزوكي وهو منتج في أستديو جبلي وأحدى مؤسسي الأستديو بجانب السيد هياو ميازاكي. حيث نصت المقالة بأن السيد ميازاكي يقوم بالعمل على مشروعه القادم بعنوان Kimi-tachi wa Dō Ikiru ka وذكر بأنه لم يتم تحديد موعد الإنتهاء منه.

وعبر سوزوكي قائلا:” في حين الإنتاج على الفيلم الجديد، نحن نقوم بتجربة جديدة حيث نعمل بدون وضع أي موعد نهاية وأنا اتطلع كيفية تحقيقنا لذلك في هذا العمل”. كما ذكر سوزوكي أيضا بأنه عادةً ما يتم تحديد جدول منضبط لأي عمل من أعمال أستديو جيبلي، لكن ذكر لاحقاً في برنامج تلفازي والذي أطلق خبر الفيلم بأنه لم يعد يتم الإلتزام بتلك الخطة.

كما وصف سوزوكي السيد ميازاكي بأنه شخص ليس لديه أي إهتمام حول المال. كما أنه يعتقد بأنه غير قادر على التقاعد بشكل رسمي إذ أن التقاعد سيجعله شخص عادي ليس لديه أي شيء ليقوم بفعله مما سيشكل عائق له، لكن إذا إستمر في العمل فهو سيشعر كما لو أنه في بيته.

أعترف سوزوكي بأن هناك من صنف الفيلم القادم لميازاكي كفلمه الأخير. ومع ذلك فقد عبر بقوله:” أنا لا أعتقد بذلك، طالما ميازاكي يعيش فهو على الأغلب سيقوم بالإستمرار بصنع الأفلام”. وبسبب ذلك قام سوزوكي بطلب ميازاكي ” أرجوك لا تقوم بإصدار خبر تقاعد ثانٍ”.

وفي أغسطس الماضي، قال سوزوكي: “الفيلم سيتم الإنتهاء منه خلال ثلاث أو أربع سنوات”. وأشار أيضاً بأن الفيلم قيد الإنتاج منذ سنتين وأنه قد فعلو أشياء لم يكونوا بإستطاعتهم القيام بها من قبل.

في عام 2017. صرح ميازاكي بنفسه بأنه يحتاج إلى ثلاثة أو أربعة سنوات لإكمال فيلمه المُصنف كأكشن ومغامرات. أقتبس ميازاكي الأسم لفيلمه من رواية تحمل العنوان نفسه للكاتب قينزابرو يوشينو الصادرة عام 1947، وأضاف بأن قصة الكتاب تحمل معاني عظيمة لبطل فيلمه. تدور أحداث القصة التي كتبها يوشينو حول رجل يدعى كوبيرو وعمه، وفي خضم نمو كوبيرو الروحي يناقش الكتاب كيفية العيش كإنسان.

ذكر في الفيلم الوثائقي Owaranai Hito Miyazaki Hayao والذي تم بثه عام 2016، بأن ميازاكي أراد العودة لصنع فيلم أنمي بعد إصداره للفيلم القصير Kemushi no Boro لأجل متحف جيبيلي الذي تم إفتتاحه في مارس 2018. وفقاً للوثائقي، فإن ميازاكي لم يكن راضياً بصنع فيلم قصير فحسب، لذا قام بتقديم إقتراح مشروع الفيلم الطويل في أغسطس 2016.

على الرغم من عدم تلقي الموافقة الرسمية لبدأ العمل على الفيلم في ذلك الوقت إلا أن ميازاكي قرر البدء بالرسوم المتحركة للمشروع على أية حال. وفي أبريل 2017، صرح سوزوكي بأن ميازاكي يعمل على الرسومات منذ يوليو 2016، وعلى الرغم من ذلك فهو لم ينتهي سوا 20 دقيقة فقط من القصة.

 

المصدر

عن AlhadiHemi

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مانجا للإنتاج تعلن عن فيلم الرحلة

أعلنت شركة مانجا للإنتاج عن أول أفلامها السينمائية، والمسمى “الرحلة”، وذلك أثناء مهرجان كان للأفلام ...